لم يكن يتوقع أحد من المواطنين السعوديين أن تمُر عليهم أوقاتاً طويلة يقضونها في المنزل دون الذهاب إلى التسوق أو التنزه في الأماكن العامة والاستراحات أو عدم الذهاب للعمل وحضور المؤتمرات والتجمعات العائلية ومقابلة الأصدقاء، لكن بسبب انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم وبدأ يشكل خطر كبيراً يهدد الجميع اتخذت السلطات السعودية قراراً بحظر التجول في أنحاء المملكة، ومن تلك اللحظة التي تم الإعلان عنها بحظر التجول في المملكة بدأ المواطنين السعوديين التفكير في كيفية قضاء أوقاتهم في المنزل دون أن يشعروا بملل حتى إنتهاء تلك المحنة التي أصابت أغلب دول العالم، ويبقى السؤال كيف استطاع السعوديون إشغال أوقاتهم في فترة حظر التجول؟ نقدم لكم بعض الأفكار التي اقترحها المواطنين لإشغال وقتهم بها في فترة الحظر.

فعاليات الحجر المنزلي في السعودية

بدأ الكثير من المواطنين في المملكة بالتفكير في طرق عديدة لإشغال وقتهم فترة حظر التجول، فجاءت اقتراحات بعض المواطنين تتركز أغلبها في سبعة أشياء وتعتبر هي أكثر الأشياء التي يفضلها الشعب، ومن خلال الأيام الأولى من الحظر تم كشف الستار عن بعض المواهب، والبعض بدأ يحقق هوايات لم يكن لها في حياته متسع بسبب انشغاله بالعمل.

  •  الرسم، فهناك الكثير من الأشخاص اكتشفوا موهبتهم في الرسم التي كانت مهملة وغير مكتشفة بسبب انشغالهم في أعمالهم أو دراستهم فكانوا لا يجدوا مُتسعاً من الوقت لممارسة هذه الهواية.
  • ممارسة الرياضة، فهناك الكثير ممن كانوا يواظبون على ممارسة الرياضة تضرروا من قرار إغلاق النوادي وصالات الألعاب الرياضية فقرر البعض منهم الإستمرار بممارسة الرياضة فأصبح هناك إقبال من بعض الأشخاص على شراء بعض المستلزمات الرياضية وجلبها إلى المنزل لكي يمارس الرياضة التي يفضلها بشكل مستمر دون توقف.
  • متابعة المسلسلات والبرامج ومشاهدة الأفلام فالبعض أصبح يقضي أوقاتاً طويلة يشاهد التلفاز ويبحث عن مسلسلات بعد أن هجر الكثير من المواطنين شاشات التلفاز بسبب انشغالهم في أعمالهم أو مشاهدة ما يلزمهم عبر الهواتف.
  • الطبخ أصبح هناك الكثير من الوصفات التي تتناقلها ربات البيوت بشكل يومي ولم يقتصر الأمر فقط على النساء فقط بل أصبح هناك منافسة من الرجال وبدأو بتداول فيديوهات لطريقة تحضير الطعام ونشرها على وسائل التواصل الإجتماعي.
  • القراءة، التفت الكثير من الأشخاص إلى قراءة بعض الكتب بعد اتخاذ السلطات السعودية قرار بحظر التجوال في المملكة بدأ بعض المواطنون بنفض الغبار عن الكتب التي عاشت أعوام طويلة على أرفف المكتبات المنزلية.

أنشطة للترفيه عن الأطفال خلال فترة الحجر

الكثير من الأطفال شعر بالإنزعاج بعد قرار حظر التجول فأصبحوا لا يذهبون إلى مدارسهم أو يلتقوا بأصدقائهم، ولكن هذه فرصة لكل أب وأم لمنح الأبناء كل الحب والاهتمام في هذه الفترة وباستطاعتكم التحكم في الأنشطة التي سيمارسها أطفالكم وامكانية مشاركتكم معهم ومن تلك الأفكار:

  • الألعاب في حين أن مساحة البيت قد لا تقتضي في بعض الأحيان ممارسة ألعاب تحتاج لأماكن واسعة نوعاً ما من الممكن أن تُشاركوا أبنائكم في ألعاب مفيدة ومسلية ولا تحتاج لأماكن واسعة مثل ألعاب الذكاء وطرح الأسئلة والألغاز على الأبناء لتنشيط أفكارهم وعقلهم وتنمية مهاراتهم بشكل دائم.
  • ألعاب الفك والتركيب فهي تعمل على مساعدة الأطفال على التحكم بحركة اليدين، هذا النوع من الألعاب يعزز عند الأطفال كيفية استخدام تلك الألعاب بدقة عالية كما أنها تساعدهم في وقت نوعاً ما طويل بشكل مفيد.
  • قراءة القصص فجميعنا يعلم الشغف الموجود لدى الأطفال عند سماعهم شخص يروي قصة، كل ما عليكم هو سرد القصص للأبناء بشكل تشويقي، فالأطفال بفطرتهم يعشقون الخيال وقراءة القصص للأطفال تجعلهم يطلقون العنان لخيالهم.
  • الرسم من الممكن أن يكون الرسم أداة تفريغ عند الكثير من الأطفال فهناك عدد كبير من الأطفال يحب الرسم وربما من خلالها يتم اكتشاف بعض المواهب التي تحتاج إلى تنمية وانتباه أكثر.
  • مشاهدة برامج الأطفال على شاشات التلفاز على أن يكون جميع الأخوة متواجدين لمشاهدة تلك البرامج لأن حياة التكنولوجيا والتطور السريع جعلت الأهل والأطفال لا يعيرون التلفاز اهتماماً وأصبح جل اهتمامهم فقط الهاتف المحمول.

من الواضح أن قرار حظر التجول وفيروس كورونا كانت فرصة جديدة لإعادة النظر للمواهب المدفونة بداخل كل شخص فهناك الكثير من الأشخاص أصبحوا ينظمون أوقاتهم داخل بيوتهم بشكل مميز نتمنى أن نستمر في حياتنا الطبيعية بعد انتهاء هذه الجائحة بشكل مميز وأفضل مما كنا عليه خلال فترة الحظر.