من هي زوجة حسين عبدالرضا، برز نجل قبطان السفينة حسين عبدالرضا كموهبة فنية أمام الجماهير وأثبت قدرته على إضحاك الناس عندما كان صبيا صغيراً، حيث اعتاد هو وإخوته الترفيه عن والدتهم بينما كان الأب في البحر لعدة أشهر في السنة، وموهبته الأولية كممثل تمت رعايتها وتطويرها ووضعها على المسار الصحيح بعد عودة عبد الرضا من ألمانيا، وبدأ العمل مع المخرج المصري زكي طليمات، وبعد ذلك شق طريقه ليصبح أحد أشهر الممثلين في الكويت والخليج العربي، من خلال عشرات المسرحيات والمسلسلات التلفزيونية والإذاعية التي امتدت من أوائل الستينيات حتى عام 2017 وهو العام الذي رحل فيه عن هذه الدنيا، كما أكد عبد الرضا نفسه بين ممثلي الخليج العربي ليصنع اسمه في العالم العربي، من هي زوجة حسين عبدالرضا.

حسين عبدالرضا ويكيبيديا

تلقى الجمهور الأخبار المفجعة حول وفاة الممثل الكويتي الشهير عبد الحسين عبد الرضا، والذي توفي في أحد مستشفيات لندن في يوم 11 من شهر أغسطس في العام 2017، وكان عمره 78 عاما، وبفضل المزيج النادر من المهارات الرائعة والرسائل المفيدة والعمل المتفاني، فاز الممثل بقلوب وعقول ملايين الأشخاص على مدار أكثر من أربعة عقود، وتوفي عبد الرضا المعروف باسم “أبو عدنان”، على اسم ابنه الأكبر، ليلة الجمعة في أحد مستشفيات لندن، وهي المدينة التي استخدمها كخلفية لواحد من أكثر أعماله الكوميدية الساخرة والرمزية “باي باي لندن” حول الأثرياء الجدد العرب في العاصمة البريطانية، ولقد ولد في 15 يوليو 1939 في دروازة عبد الرزاق شرق الكويت، وكان عبد الرضا هو السابع من بين 14 شقيقًا، لكنه لم يبدأ مسيرته المهنية كممثل، لكنه عمل في البداية في قسم الطباعة في وزارة الإرشاد والمعلومات، ثم سافر في منحة دراسية إلى مصر عام 1956 لتعلم الطباعة، وفي عام 1961 ذهب إلى ألمانيا لإكمال دراسته في فنون الطباعة.

بنات عبدالحسين عبدالرضا

يهتم الكثير من رواد منصات التواصل الاجتماعي من محبي الفنان حسين عبد الرضا بمعرفة من هي زوجة حسين عبدالرضا؟، يذكر بأن الفنان الراحل قد تزوج أربع مرات في حياته، ونأي بكل زيجاته عن أضواء الشهرة والصحافة الفنية، وذلك لكي يعيش حياةً هادئة بعيداً عن أعين الفضوليين، وله خمسة أبناء وهم : عدنان وبشار ومنى ومنا وبيبي.

مارس حسين عبدالرضا الكوميديا ​​التهريجية في الستينيات من القرن الماضي، والتي حققت عروضاً رائعة خلال السبعينيات وشملت بني سميت وضاحية بيت العز، وإنتاجات ناضجة ومتكاملة في الثمانينيات، واستمر في إبداعه وتألقه حتى نهاية مسيرته، فحتى الرصاص الحي لم يستطع إبعاد عبد الرضا عن طريقه، وكان هدفا لمحاولة الاغتيال بسبب دوره في تصوير الديكتاتور العراقي السابق صدام حسين في مسرحية عام 1991 سيف العرب، بتقديمها الساخر اللاذع للرئيس العراقي آنذاك، حيث تم استهدافه وهو في طريقه إلى المسرح، إلا أن عبد الرضا رفض إلغاء العرض أو حتى تأخيره في تلك الليلة، ولقد كان آخر عمل له في رمضان من العام 2017، عندما ظهر كضيف في المسلسل الكوميدي الشهير “سيلفي”، وحقق أعلى نسبة مشاهدة عبر الخليج العربي.