سبب الافراج عن محمد بوجبارة، إن وزارة الداخلية في المملكة العربية السعودية تواصل حملاتها ضد المعارضين والجهات المعارضة للسياسة الحكومية في مختلف مدن المملكة، حيث تنبذ السعودية العنف والخطاب الديني المتطرف لما قد يترتب عنه من أعمال عنف وهجمات إرهابية متكررة قد تطال دور العبادة أو مراكز ثقافية مختلفة في المملكة، ويأتي هذا في إطار حربها على الإرهاب، وعلى الرغم من ذلك إلا أن الاعتقالات تطال المعارضين وغيرهم، حيث اعتقلت السلطات الأمنية السعودية في وقت سابق من عام 2022 محمد بوجبارة لتقوم بالإفراج عنه مؤخراً، في هذا المقال نوضح لكم سبب الافراج عن محمد بوجبارة.

محاكمة الرادود محمد بوجبارة

لقد أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن اعتقال ومحاكمة الرادود محمد بوجبارة بتاريخ الحادي عشر من شهر كانون الأول/ ديسمبر من سنة 2022 وذلك لقيامه بتسجيل فيديو خاص بمناسبة أربعين الإمام الحسين في منطقة الأحساء بالمنطقة الشرقية.

وكانت قد أفرجت السلطات السعودية عن الرادود  محمد بوجبارة، ولم تكشف وزارة الداخلية السعودية عن سبب الإفراج بعد، إلا أن سبب الافراج عن محمد بوجبارة جاء بعد انتهاء محكوميته التي أصدرتها المحكمة الجزائية بالدمام والتي قضت عليه بالسجن لمدة تسعة أشهر جيث انقضت هذه المدة، فيما حُكم في وقتها على مرافقه بالسجن لمدة أربعة شهور، وقد تم إلقاء القبض على  المنشد بو جبارة برفقة 8 شباب آخرين، هم : أحمد بن علي الحجي، علي العبد المحسن وهاني القاضي ومحمد عبد الرسول ومحمود السلطان  وحيدر آل صالح، وأحمد القرشي وعون الحجي.

يرى المراقبين في مجال حقوق الإنسان في السعودية أن الأحكام التي صدرت بحق الرادود محمد بوجبارة ومرافقيه تأتي في سياق معاكس ومغاير لما جاء على لسان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان حيث أعلن عن العودة إلى الاعتدال والتخلص من التطرف في الخطاب الديني على حد قوله حسب تصريحه خلال مشاركته في منتدى مستقبل الاستثمار الذي أُقيم في العاصمة الرياض.

ما هو حكم محمد بوجبارة

إن السلطات الأمنية في المملكة العربية السعودية لازالت مستمرة ومواصلة لحملات الاعتقال ضد المواطنين، فقد قامت باعتقال عدد من رجال الدين في محافظة الأحساء ومحافظة القطيف مؤخراً، وهذا يؤكد عدم التزام قوى الأمن والسلطات الأمنية بما جاء على لسان ولي العهد من كفالة الحريات وضمانها والاعتدال في النهج المعمول به في السعودية.

لقد أطلقت السلطات الأمنية السعودية سراح الرادود محمد بوجبارة، حيث رصدت عدسات هواتف النشطاء والمواطنين لحظة الافراج عن محمد بوجبارة ولقائه بأهله وأطفاله وسط أجواء من الفرحة العامة التي سادت اللقاء، يُذكر أنه تم اعتقال بوجبارة في  الرابع من شهر تشرين الأول/ أكتوبر من سنة 2022، وأصدرت المحكمة الجزائية بالدمام قرار يقضي بسجنه لمدة تسعة أشهر، وصدر بحق مرافقيه قرار بالسجن لمدة أربعة أشهر، حيث أن حكم محمد بوجبارة كان الأعلى من بينهم وهو سجن تسعة أشهر، كما قامت السلطات السعودية بإطلاق سراح الناشطة سمر بدوي والناشطة نسيمة السادة بعد توقيف استمر قرابة 3 سنوات حسب ما أشارت المصادر الحقوقية.

لقد أكدت بعض المصادر المقربة من بو جبارة أن سبب الافراج عن محمد بوجبارة جاء بعد انتهاء المحكومية التي كانت قد حكمتها المحكمة الجزائية في الدمام بعد اعتقاله في أواخر العام الماضي.