ما هي السورة التي تسمى عروس القرآن؟، من المعروف أن معظم السور القرآنية لها مسميات أخرى أطلقت عليها وفي حين تم ذكر هذا المسمى يتم معرفة ما هي السورة القرآنية المقصودة في هذا اللقب، حيث يعد القرآن الكريم هو كلام الله سبحانه وتعالى خالق هذا الكون والذي فيه الكثير من الإعجازات سواء كان الإعجاز العلمي أو غيرها، يبلغ عدد السور القرآنية فيه إلى مئة وأربعة عشر سورة فقط لا غير ومن يقل غير ذلك فهو يتعدى على الدين الحنيف، وتم تقسيم هذه السور إلى ثلاثين جزء في القرآن حيث بعضها تحتل جزأين وأكثر وبعضها عبارة مجموعة من السور يتم جمعها في جزء واحد، لذا سوف نوافيكم في كافة التفاصيل التي تتعلق بعبارة ما هي السورة التي تسمى عروس القرآن؟

لماذا سميت سورة الرحمن بعروس القرآن

تعتبر سورة الرحمن هي واحدة من أهم السور القرآنية التي تتواجد في المصحف الشريف لكتاب الدين الإسلامي، والتي أنزلت على سيدنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم، فهي جزء لا يمكن أن يتجزأ من كتاب الله سبحانه وتعالى ولا يمكن لأي مخلوق على هذا الكوكب أن يقول بأنها ليست سورة قرآنية، وتعد سورة الرحمن من السور المدنية التي نزلت يعد هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه إلى المدينة المنورة، كما تحتل المركز الخامس والخمسين من حيث ترتيبها في كتاب المصحف الشريف، حيث يبلغ عدد آياتها ثمانية وسبعين آية، وتم تقسيم السور القرآنية إلى ثلاثين جزء حيث بعضها تحتل جزأين مثل سورة البقرة التي تحتل جزأين ونصف من القرآن الكريم، وبعضها عبارة مجموعة من السور يتم جمعها في جزء واحد، تم تعريف القرآن هو عبارة عن مجموعة من السور والآيات القرآنية التي هي كلام الله المعجز الذي عجز عن أن يأتوا بمثله أكبر فصحاء اللغة العربية، والمنزل على محمد بواسطة جبريل، لذا لماذا سميت سورة الرحمن بعروس القرآن ؟

  • عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:” لكل شيء عروس وعروس القرآن سورة الرحمن”، وذلك لأنها تعالج أصول الدين بأسلوب متميز ونادر.