لقد مضت سنة الله معنى سنة الله الواردة في النّص، إن الله عز وجل هو الخالق الوحيد لهذا الكون، وهو الذي خلق الكون في ستة أيام حيثُ قال الله عز وجل في كتابه العزيز:(  وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِنْ لُغُوبٍ )، حيثُ أن الله عز وجل هو المُدبر لشؤون هذا الكون، وهو الخالق لما فيه من كائنات حية وكائنات غير حية، حيثُ أن الكون خُلق وفق نظام مُحكم دقيق، والذي يسير بناء على سُنن الله عز وجل، والتي اختلفت وتنوعت، وهي السنن الكونية التي تحكم الكون وما فيه من كائنات حية وكائنات غير حية، والحديث عن سنن الله في الكون يدعونا نتوقف عند السؤال الذي هو محور موضوعنا اليوم، حيثُ كان السؤال هو لقد مضت سنة الله معنى سنة الله الواردة في النّص، والذي سنجيب عنه في هذه السطور.

لقد مضت سنة الله معنى سنة الله الواردة في النّص

إن سنن الله عز وجل في الكونِ يُراد بها القوانين التي يُحكم بها الله عز وجل هذا الكون، وحياة الكائنات الحية في كوكب الأرض قدراً بمشيئة الله عز وجل، وتنوعت سنن الله عز وجل في الأرض فمنها سنن في الأفراد، وسنن في الأمم، وسنن في الحياة وغير ذلك، والجدير بالذكر أن سنن الله عز وجل في الأرض هي تلك السُنن التي لا تتبدّل ولا تتغير، ولا تتأخر، وهي تلك التي تأتي مُجتمعة بحيثُ يخضع لها كافة البشر في حياتهم، وسلوكهم، وتصرفاتهم، والسنن الكونية في الأرض تعمل على ترتيب النتائج في الكون، سواء كان هزيمة أو نصر، أو قوةٍ، أو ضعفٍ، أو عزّةٍ، أو ذلٍّ، أو غير ذلك، وهناك الكثير من الأدلة الشرعية التي قد تحدث فيها الله عز وجل عن سنن الكون، ولعل من أهمها قول الله عز وجل: (فلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلًا وَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلًا)، وفي الحديث عن السنن الكونية نرغب في التطرق لسؤال تعليمي إلا وهو لقد مضت سنة الله معنى سنة الله الواردة في النّص، وسنجيب عنه في هذه الفقرة.

والسؤال هو اختر الإجابة الصحيحة: لقد مضت سنة الله معنى سنة الله الواردة في النّص؟

العام.

الأمر.

العمر.

والإجابة الصحيحة التي تضمن عليها سؤال لقد مضت سنة الله معنى سنة الله الواردة في النّص كانت هي عبارة عن ما يأتي:

  • الامر.