يخزن الجزر الغذاء في، نبات الجزء أحد أشهر النباتات الخضرية الجذرية المنتشرة حول العالم، والذي يتم زراعته بعدة ألوان وأشكال وأحجام وتكثر زراعته في دولة الصين خاصة، ويعد اللون البرتقالي لنبات الجزء أكثر الأنواع شيوعا في دول العالم، ويحتوي الجزء على عدة عناصر غذائية مثل الماء والدهون والبروتين والكربوهيدرات والألياف والفيتامينات وغيرها من العناصر المفيدة لجسم الإنسان، ويتصف الجزر بقوامه المقرمش والمتماسك عندما يكون النبات طازج وجيد، وتنمو نباتات الجزء من خلال زرع بذوره التي تستغرق حوالي أربعة أشهر لينضج بشكل كامل، وهنالك بعض الأنواع تأخذ وقت اطول بقليل نظرا للظروف المحيطة بالتربة والرطوبة وعمليات الري ونحو ذلك، وبعد أن تعرفنا على العناصر الغذائية للجزر وتفاصيل زراعته، نعرض عليكم فيما يلي اجابة السؤال التعليمي يخزن الجزر الغذاء في.

اين يخزن الجزء الغذاء

تختلف النباتات من حيث تخزينها للغذاء، بحيث أن يخزن الجزر الغذاء في جذوره، وهو الغذاء الزائد الذي يتم تخزينه في جذر نبتة الجزر والفجل، وبعض النباتات الأخرى تخزي غذاءها في الثمار مثل نبات التفاح والبرتقال وغيرها، ونباتات أخرى تخزي غذاءها الزائد في أوراقها مثل نبات البصل، بحيث أن المكان الذي تخزن فيه النباتات غذاءها هو الذي يتم تناوله من الإنسان، إذ أن القيمة الغذائية التي نحصل عليها من النباتات تكون في مكان التخزين للغذاء، وفيما يلي بعض من أنواع النباتات وأين تخزن غذاءها:

  • تخزن نباتات الشمندر والبطاطا والجزء والفجل غذائها في الجذور.
  • تخزن نباتات السبانخ والملفوف والخبيزة والسبانخ غذائها في الأوراق.
  • تخزن نباتات الزنجبيل وقصب السكر غذائها في السيقان.
  • تخزن نباتات الذرة والأرز والقمح والحمص والفاصولياء غذائها في البذور.
  • تخزن نباتات البروكلي والقرنبيط غذائها في الأزهار.

يخزن الجزر الغذاء في

يستفيد الإنسان والحيوانات من الغذاء المتواجد في النباتات، وذلك بعد أن تتم عملية البناء الضوئي في النباتات والتقاط الطاقة من الضوء القادم من الشمس وتحويله الى غذاء، ثم نستطيع الحصول على هذه الطاقة من التغذية على النباتات، سواء أكان مخزن الغذاء في السيقان أو البذور أو الأوراق أو الجذور أو الأزهار.