الموقف الصحيح للمأموم الواحد، يتساءل العديد من الناس عن الموقف الصحيح للمأموم الواحد، وهو إن كانت هنالك صلاة جماعة تتكون من شخصين فقط، فما هو الموقف الصحيح للإمام والمأموم، إذ هل يمكن أن يتساوى المأموم والإمام، أم يرجع المأموم للخلف قليلا وأين يقف، وقد ورد هذا السؤال في الآونة الأخيرة وتداوله العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وكانت هنالك العديد من الاجابات المختلفة والتي بعضها صحيح وبعضها خاطئ، فما هو الموقف الصحيح للمأموم الواحد.

ما هو الموقف الصحيح للمأموم الواحد

الموقف الصحيح للمأموم الواحد هو أن يقف عن يمين الإمام، ويرجع عنه قليلا وهو القول الرائج عند جمهور أهل العلم، وقد ورد عن ابن عباس رضي الله عنه قال ( صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم ذات ليلة فقمت عن يساره، فأخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم، برأسي من ورائي فجعلني عن يمينه )، وجمهور الفقهاء قالوا بأن المأموم لا يساوي الإمام في وقوفه معه، ولكنه يتأخر عنه قليلا، ويعتبر هذا القول من مذهب الأئمة الأربعة وهم الشافعي وابي حنيفة ومالك وأحمد.

الموقف الصحيح للمأموم الواحد