جهود المملكة في حفظ الامن والاستقرار التي تبدُلها عبر الأجهزة الأمنية المُختلفة التي تتولى مهام مُحددة لها، وتعمل بإشراف من وزارة الدفاع السعودية التي يتولى رئاستها ولي العهد محمد بن سلمان، فجهاز الشرطة وقُوات الأمن المُختلفة التي تتوزع داخل الممكة وفي المرافق الحيوية الهامة وعلى المداخل المُؤدية إلى المملكة والمنافذ الحدودية المُختلفة، وتسهر على أمن الوطن والمواطن في المملكة كُلها تشير إلى جهود المملكة في حفظ الامن والاستقرار المبذُولة مُنذ سنوات لتحقيق العدالة والأمن والسلام داخل المملكة.

ما هي جهود المملكة في حفظ الامن والاستقرار

يُعرف عن المملكة أنها دولة هامة وحيوية لتواجد العديد من المواقع الدينية فيها والتي من بينها الكعبة المُشرفة والمسجدين الحرام والنبوي، وغيرها العديد من المعالم الإسلامية ويصل إليها الآلاف سنوياً خلال موسمي الحج والعمرة وهذا يجعل مهمة حفظ الامن والاستقرار مُضاعفة، ونتطرق للحديث عن جملة من أهم جهود المملكة في حفظ الامن والاستقرار ومنها ما يلي :

  • الحفاظ على دخول وخروج الوافدين إليها.
  • الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين والوافدين خلال موسم الحج والعمرة.
  • الحفاظ على أمن واستقرار المملكة للقضاء على كُل من يُهدد سلامة المملكة.
  • منع تسلل العابثين إلى المملكة عبر الحدود مع الدُول الأخرى.
  • السهر على راحة وأمن المواطنين بالإنتشار في المواقع والأماكن المُختلفة داخل المملكة.
  • الدفاع عن المملكة من كافة الأخطار التي تتهددها.
  • الكشف المُبكر عن الأيدي العابثة في أمن المملكة.
  • تنفيذ القانون على الجميع ومنع إنتشار الجرائم.
  • تطبيق اللوائح والقوانين التي تضمن الأمن والسلام للجميع.

المملكة العربية السعودية تنعم بنعمة من الله سبحانه وتعالى عليها وهي ماثِلة في حفظ الامن والاستقرار، فعلى الرغم مِن مُحاولات العبث والإفساد من بعض الخارجين من داخل وخارج المملكة إلا أن قبضة الأمن ويقظة رجال الشرطة كانت لهم بالمِرصاد وأسهمت في الحِفاظ على السلم الأهلي والأمن والسلامة في المملكة.

لا يُمكن لأحد أن يُنكر جهود المملكة في حفظ الامن والاستقرار فهي واضِحة للعيَّان ويلمسها المواطنون والقادمون إلى المملكة، وينعمون بها فهي نعمة جاءت من بعد حفظ الله لهذه الأرض المُباركة إضافة إلى إخلاص وتفاني رجال الأمن والشرطة الذين لم يتأخروا للحظة في الدفاع عن المملكة.